جمیع البحوث التی تخضع لعلمیة التقییم او التی نشرت مسبقاً تخضع للفحص باستخدام برنامج منع الانتحال یسمى ithenticate. الانتحال هو انتهاک خطیر لأخلاقیات النشر. وتشمل الانتهاکات الأخرى البحث المکرر وتصنیع البیانات وتزویرها والائتمان غیر المناسب لمساهمة الباحث. وبالتالی، فإن الانتحال أو الاحتیال أو البیانات غیر الدقیقة عن قصد تشکل سلوکًا غیر أخلاقی غیر مقبول وتقدیم نفس البحث إلى أکثر من مجلة تشکل بشکل متزامن سلوک نشر غیر أخلاقی وغیر مقبول. من الضروری أن نذکر أن مجلة دراسات موصلية ترفض تقییم البحث الذی تصل نسبة الاستلال فیه إلى ٢٠٪.

قامت شرکة CrossCheck بتطویر خدمة تساعد المحررین على التحقق من أصالة البحوث، یتم تشغیل CrossCheck بواسطة برنامج Ithenticate من iParadigms. للحصول على قائمة قابلة للبحث لجمیع المجلات فی قاعدة بیانات CrossCheck، یرجى زیارة: www.ithenticate.com

یتم فحص جمیع البحوث الجدیدة المرسلة للمجلة العراقیة للعلوم البیطریة تلقائیًا باستخدام CrossCheck داخل نظام التحریر. یمکن لعضو مجلس التحریر أیضًا اختیار تشغیل تقریر التشابه فی أی نقطة أخرى أثناء عملیة المراجعة أو ما بعد النشر. توفر طریقة عرض تقریر التشابه الافتراضیة النسبة المئویة لنص البحث الذی یتداخل مع بحث منشور أو أکثر. إعادة استخدام النص الذی تم الاستشهاد به بشکل شرعی، قد تساهم فی التقلیل من نسبة الاستلال. لا یمکن التحقق من الأرقام والمعادلات فی الوقت الحاضر. لاحظ أن درجة التشابه العالیة لا تشیر بالضرورة إلى نص مسروق. قد تعنی درجة التشابه البالغة 30٪ أن هناک 30٪ نص مشترک مع مصدر واحد ولکن یمکن أن تعنی أیضًا 1٪ نص مشترک مع 30 مصدرًا مختلفًا. قد یساهم النص المعاد استخدامه والذی تم الاستشهاد به بشکل شرعی فی قائمة المراجع فی درجة التشابه. تعد المعرفة الموضوعیة لخبیر التحریر أمرًا حیویًا من أجل تفسیر تقریر CrossCheck وتحدید ما إذا کانت هناک أی أسباب للقلق.